الدكتورة انشراح أحمد: ظاهرة ختان الإناث انتقلت إلى بعض المناطق في سوريا والعراق وتونس

صندوق الأمم المتحدة للسكان : الدكتورة انشراح أحمد

صندوق الأمم المتحدة للسكان : الدكتورة انشراح أحمد

قالت الدكتورة انشراح أحمد، المستشارة الإقليمية للنوع الاجتماعي وحقوق الإنسان والثقافة بالمكتب الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان بالقاهرة، إن انتشار ظاهرة ختان الإناث ينخفض في بعض بلدان الإقليم، مشيرة إلى أن الفضل في ذلك يعود إلى برامج التوعية المجتمعية التي يقوم بها صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة المعنية بما في ذلك اليونيسف.

غير أنها وفي حوار مع الزميلة مي يعقوب من موقع « أخبار الأمم المتحدة »، أشارت إلى ظهور هذه الممارسة الضارة في بلدان لم تكن تعاني منها سابقا، بما في ذلك سوريا (مدينة الرقة)، والعراق (الموصل).

ولدى سؤالها عن السبب في ذلك، قالت السيدة انشراح أحمد إن تنقل الفارين من ويلات الحروب التي عصفت بالمنطقة العربية في الآونة الأخيرة أدى إلى انتقال هذه العادة معهم أو اكتسابها من المناطق التي فروا إليها. ناهيك عن بعض الأصوات المتشددة في تونس التي لم تشهد في تاريخها مثل هذه الآفة.

انشراح أحمد أوضحت أن بعض الشيوخ المتطرفين وبعض الناس الذين يفهمون الإسلام بشكل خاطئ في تونس، قد دعوا إلى ممارسة هذه العادة الضارة… لكنها أكدت أن المجتمع النسائي والمجتمع المدني كانا لهم بالمرصاد!!!